مصر تعلن اكتشاف إصابة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية في بيان مشترك، ليل الأحد الاثنين، أنه تم اكتشاف حالة إيجابية لأجنبي مصاب بفيروس كورونا المستجد في مصر.

وذكر البيان أنه “ظهرت عليه أعراض بسيطة وحالته مستقرة تم عزل هذا الشخص بالمستشفى المخصص للعلاج وجاري فحص المخالطين”.

يشار إلي أن هذه هي الحالة الثانية المصابة بفيروس كورونا، التي تعلن عنها السلطات المصرية.

من جانبها، أكدت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، أن مصر أعدت عدة سيناريوهات للتعامل مع الفيروس، في حال وصوله إليها، وذلك بالتنسيق الكامل والدائم مع منظمة الصحة العالمية، مؤكدة أن الوضع جيد حتى الآن.

وكشفت الوزيرة أنه كان هناك اشتباه في إصابة 1443 شخصا بالمرض، وتم إجراء التحاليل المختبرية والفحوصات اللازمة وثبت سلامتهم جميعا.

[box type=”info” align=”” class=”” width=””]وأكدت أن الرئيس عبد الفتاح السيسي عقد اجتماعا، الأحد، تناول الخطط الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وأن هناك تعليمات رئاسية مشددة لاتخاذ كافة الإجراءات الوقائية.[/box]

ووفي وقت سابق، أعلنت وزيرة الصحة المصرية، “شفاء” المصاب الوحيد بفيروس كورونا.

وفي الإجمال، ارتفع عدد الإصابات حول العالم إلى 85919 بينها 2941 وفاة في 61 بلدا ومنطقة، وفق احصاء أجرته وكالة فرانس برس نقلا عن مصادر رسمية.

وذكر البيان أنه “ظهرت عليه أعراض بسيطة وحالته مستقرة تم عزل هذا الشخص بالمستشفى المخصص للعلاج وجاري فحص المخالطين”.

يشار إلي أن هذه هي الحالة الثانية المصابة بفيروس كورونا، التي تعلن عنها السلطات المصرية.

من جانبها، أكدت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، أن مصر أعدت عدة سيناريوهات للتعامل مع الفيروس، في حال وصوله إليها، وذلك بالتنسيق الكامل والدائم مع منظمة الصحة العالمية، مؤكدة أن الوضع جيد حتى الآن.

وكشفت الوزيرة أنه كان هناك اشتباه في إصابة 1443 شخصا بالمرض، وتم إجراء التحاليل المختبرية والفحوصات اللازمة وثبت سلامتهم جميعا.

وأكدت أن الرئيس عبد الفتاح السيسي عقد اجتماعا، الأحد، تناول الخطط الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وأن هناك تعليمات رئاسية مشددة لاتخاذ كافة الإجراءات الوقائية.

ووفي وقت سابق، أعلنت وزيرة الصحة المصرية، “شفاء” المصاب الوحيد بفيروس كورونا.

وفي الإجمال، ارتفع عدد الإصابات حول العالم إلى 85919 بينها 2941 وفاة في 61 بلدا ومنطقة، وفق احصاء أجرته وكالة فرانس برس نقلا عن مصادر رسمية.

وزيرة الصحة المصرية تتجه إلي الصين

و كانت وزيره الصحة المصريه قد مساء الأحد، إلى الصين رغم تفشي وباء كورونا، مؤكدة أنها تحمل رسالة تضامن من الرئيس عبد الفتاح السيسي من أجل تعزيز سبل التعاون مع بكين لمكافحة فيروس كورونا المستجد ( كوفيد – 19).

وقبل مغادرتها، عقدت الوزيرة مؤتمرا صحفيا في مطار القاهرة بحضور السفير الصيني لدى القاهرة، حيث أكدت أنها متوجهة إلى الصين بتكليف من الرئيس المصري.

وأوضحت الوزيرة أن الزيارة إلى الصين سوف تكون محملة بهدية من الرئيس السيسي والشعب المصري، عبارة عن شحنة من المستلزمات الطبية الوقائية، مشيرة إلى تبادل الخبرات بين البلدين حول الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأضافت: “نحن مهتمون جدا بمد يد العون لمساعدة الصين للتغلب على هذا الوباء”، مضيفة أن “مصر تفعل ذلك من أجل الإنسانية”.

 

وأشارت إلى أن مصر أعدت عدة سيناريوهات للتعامل مع الفيروس، في حال وصوله إليها، وذلك بالتنسيق الكامل والدائم مع منظمة الصحة العالمية، مؤكدة أن الوضع جيد حتى الآن.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.